تشهد مصالح الحالة المدنية في العديد من بلديات ولاية عنابة مؤخرا إقبالا واسعا من طرف المواطنين الذين يقصدون مقرات هذه الأخيرة من أجل استخراج الوثائق الإدارية الخاصة وذلك بالموازاة مع الدخول الاجتماعي الذي لا زالت أيام قليلة تفصلنا عن موعده والملاحظ في هذه الظاهرة هي الطوابير الكبيرة التي يشكلها جموع المواطنين من كل الفئات والأعمار..." />
آخر الأخبار
FUTURE DESIGN